تحدث لاعب البارسا سابقاً ’’ايمانويل بيتيت’’ الذي لعب بقميص البلوغرانا موسم 2000-2001 وعاصر جيل تشافي وبويول، وقال حول مواجهة النادي الكتالوني يوم الغد ضد النادي الفرنسي باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا، ان لا أحد يمكنه الفوز على برشلونة.


قال بيتيت ’’ قميص البارسا ثقيل بالنسبة للذي يحمله، انه يتجاوز المستطيل الأخضر، هوية برشلونة منتشرة في كل مكان، هو رمز العملة (بلادي ناد واحد) (أكثر من مجرد نادي)، نحن غالبا عندما نذهب إلى الدوائر الثقافية أو السياسية، والتي لا علاقة لها بكرة القدم، يشعر المرء أن برشلونة هو كيان منفصل، وهو ناد كبير، كل شيء يتم ليكون في أحسن الأحوال، حملة كاتالونيا، مقارنة مع مناطق أخرى مثل بلاد الباسك، تجد هناك التزام من حيث النتائج، وأيضاً من حيث الصور، وليس فقط في إنتاج لعبة كرة قدم، ولكن في الحياة المدنية، وهذه الهوية هي التي تعطي القوة لبرشلونة، مثال على ذلك ليو ميسي الذي يعتبر واحد من المدينة لأنه جاء صغيراً جداً إلى هذه المدينة، ولم يلعب في الأرجنتين كثيراً، وعلى الرغم من أن النادي مثقل بالديون، يلعبون بهويتهم’’
وتحدث عن تجربته مع النادي الكتالوني وقال ’’تركت ارسنال ولعبت مع برشلونة 30 مباراة في الموسم، وكنت في صراع مع بعض اللاعبين، كان هناك مجموعة متصلبة بين الهولنديين وهو جوهر الفريق الكتالوني، كانت هذه السياسة منتشرة في كل مكان في غرفة خلع الملابس، وكان الوضع معقداً للغاية، رغم وجود لاعبين كبار مثل جوارديولا، ريفالدو، كلويفرت، اوفرمارس، والاخوة دي بور، واعتقد انني اتيت في وقت ليس جيد بالنسبة لي’’
وأضاف ’’لقد رأيت تشافي وبويول وهما في الخطوات الأولى لكرة القدم مع النادي، وكان بويول روح المحارب، وثنائي مثل تشافي وانييستا، نحن لا نراه مرة أخرى، أتذكر أيضا غابي ميليتو، وبعد ما فعلوه ضد ميلان، نجد ان برشلونة ليس له حدود، مواجهة باريس سان جيرمان هي صورة لمباراة فرنسا واسبانيا الاسبوع الماضي، برشلونة لم يعد الإشعاع نفسه كما في السنوات الأخيرة، ولكن على أرض الواقع، لا يمكن لأحد الفوز على برشلونة، سوف يلعب النادي الفرنسي مثل تشلسي وانتر ميلان في الدفاع’’