أجرى البرتغالي رونالدو يوم أمس مقابلة مع برنامج EL PARTIDO DE LAS , حيث رافقه بعض الأطفال المصابين بمرض اللوكيميا , حيث يعتبر رونالدو من أكبر الداعمين للأطفال المصابين بهذه الأنواع من المرض , كما يتبرع كريستيانو بشكل دائم بالدم لمساعدتهم .

رونالدو قبل قليل نشر صور عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك و كتب عليها تعليقا يدعو فيه الجميع للتبرع بالدم و مساعدة الأطفال حيث قال :" غييرمو , ميغيل , خورخي وفيتور هم مصدر إلهام ودليل واضح على أن الأمر يستحق القتال, كان شرفا لي أن ألتقي بهؤلاء الأطفال الشجعان. مرضهم يستوجب فقط التبرع بالدم ليس أكثر , لفتة بسيطة يمكنها أن تنقذ حياتهم , لقد تبرعت بالدم و سأفعلها مرة أخرى و أخرى , الأمر لن يكلف شيئا بل سيعطي الأمل بالحياة لهؤلاء الأطفال الذين بأشد الحاجة لها , لأن سرطان الدم موجود و لن يميز بين العرق و اللون و السنه أو الجنس."