رشح مدرب المنتخب المصري السابق حسن شحاتة، المنتخب الجزائري للتأهل إلى مونديال البرازيل 2014 وتجاوز العقبة الأخيرة منتخب بوركينا فاسو، مساء الثلاثاء، مؤكدا، في اتصال هاتفي مع "الشروق" الاثنين، مباشرة من الكويت، أن "الخضر" يملكون أفضلية كبيرة، تفرضها معطيات الخبرة، الميدان والجماهير، للفوز على منتخب الخيول والتأهل إلى كأس العالم القادمة، قائلا: "التأهل إلى كأس العالم بين أيديكم يا جزائريين ومنتخبكم يملك كل المعطيات التي ترجح كفته في هذه المباراة".

وصف صانع الثلاثية الإفريقية التاريخية للمنتخب المصري، مباراة الجزائر وبوركينا فاسو، بـ"المهمة السهلة" للاعبين، قائلا: "بالنسبة إلى لاعبي المنتخب الجزائري، فالمهمة لن تكون صعبة عليهم، على اعتبار أنهم سيستفيدون من عدة عوامل حاسمة في القارة السمراء على هذا المستوى، وهي الملعب، الأنصار والمناخ. كل هذه المعطيات تصب في صالح المنتخب الجزائري، وعليه يمكن القول إنه مرشح فوق العادة للتأهل إلى كأس العالم 2014 في البرازيل.."، مشيرا إلى أن نتيجة لقاء الذهاب تخدم "الخضر" كثيرا: "الخسارة بفارق هدف واحد فقط ذهابا، نتيجة جيدة في مثل هذه المواعيد الكبيرة وستخدم منتخبكم، وعليه يجب عدم تضييع هذه الفرصة واقتطاع ورقة الترشح إلى المونديال.." قال لاعب الزمالك السابق.

واعتبر أشهر مدربي منتخب الفراعنة عبر التاريخ، ورقة أنصار محاربي الصحراء، من أبرز العوامل التي ستسهل مهمة أشبال خاليلوزيتش في التأهل، وقال شحاتة: "بمعرفتي للأنصار الجزائريين، أنا على يقين أن ملعب البليدة سيمتلئ عن آخره ودفع الأنصار سيكون قويا جيدا وسيزيد من حماس اللاعبين فوق الميدان ويدفعهم إلى البحث عن التأهل لا غير، ومن هذه النقطة بالتحديد يمكن القول إن مهمة البوركينابيين ستكون صعبة جدا.."، إلا أن المدرب المصري حذر "الخضر" من منتخب بوركينا فاسو وشدد على ضرورة التركيز طوال فترات اللقاء. وقال: "صحيح، إن المنطق وكل المعطيات ترشح المنتخب الجزائري للتأهل، لكن حذار من منتخب بوركينا فاسو.. لأنه ليس لديه ما يخسره في لقاء الثلاثاء،وسيوظف كل أوراقه من أجل مفاجأة الجزائر والبحث عن تأهل تاريخي إلى كأس العالم، خاصة أنه تألق في كأس إفريقيا بداية السنة الجارية في جنوب إفريقيا.."، مضيفا: "شخصيا أتمنى تأهل الجزائر إلى كأس العالم..".