كشفت صحيفة ’’ماركا’’ الإسبانية المقربة جداً من مجلس إدارة ريال مدريد، ان اللاعب الالماني لم يكن يرغب إطلاقاً بمغادرة النادي الإسباني إلا ان والده ’’مصطفى أوزيل’’ الذي هو أيضاً وكيل اعماله قد تسبب بمغادرته كم السنتياغو برنابيو.


فوفقاً لمصادر ’’ماركا’’، حصل خلاف بين والد اوزيل وفلورنتينو بيريز يعود تاريخه الى 22 مايو الماضي وذلك في اجتماع عقد في السانتياغو برنابيو، حيث طلب والد اللاعب الحصول على عقد جديد لابنه حتى عام 2019، جنباً إلى جنب مع راتب سنوي جديد يبلغ 7 مليون يورو خالي من الضرائب.

هذا العرض رفض من قبل رئيس نادي ريال مدريد، لإنه كان يريد أن يأخذ وقت أكثر في هذه المسألة وأيضاً لانه لا يرى تلك الحاجة للتجديد في ذلك الوقت. من ثم، وفقاً لصحيفة ’’ماركا’’، بدأ مصطفى اوزيل في اقناع ابنه أن يترك ريال مدريد لانهم لم يعاملوه كما يستحق.

ومع وصول الشاب ’’إيسكو’’ وبزوغ موهبته وقدراته بشكل لافت، زاد هذا الشيئ من إلحاح والد الالماني وبدأ محاولاته لإجاد مخرج لابنه، حتى تقدم ارسنال بعرض 50 مليون يورو مع راتب 8 مليون يورو وتم الموافقة عليه من جميع الأطراف.

المصدر : Le10sport