تقترح الجولة الثالثة من بطولة الرابطة الثانية لكرة القدم مباراة بين المتصدر أولمبي المدية الذي يؤدي مشوارا دون خطأ ومتذيل الترتيب شباب باتنة الذي غادر الموسم الماضي حظيرة الكبار.

أشبال المدرب الهادي خزار الذين حققوا فوزين متتاليين من بينهما إنتصار معنوي في داربي المتيجة أمام إتحاد البليدة (3-2), ينتظرهم تنقل صعب الى باتنة لمواجهة الشباب المحلي الذي يبحث عن تحقيق أول فوز يسمح له بتحقيق الوثبة.

بالمقابل, فان شباب باتنة يبدوا أنه يدفع ثمن نهاية الموسم الماضي الصعبة التي عاشها وتهديده بالانسحاب من المنافسة تبعا لقضية المباراة المرتبة أمام شبيبة الساورة, وهي أمور ساهمت في إنطلاقته السيئة.

إستقبال رائد الرابطة الثانية لم يأت في وقته بالنسبة للباتنيين الذين يعولون على الفوز من أجل الخروج سريعا من دوامة الضغط الذي يعيشونه.

في برنامج الجولة الثالثة, داربي منطقة الغرب الجزائري بين ناديان مرشحان للصعود هما اتحاد بلعباس (3 نقاط) وجمعية وهران (4 نقاط) في موعد بأفضلية بسيطة للعباسيين أصحاب الارض بقيادة هداف البطولة حسين عشيو (3 أهداف).

الصاعدين الثلاثة: اتحاد حجوط و أمل بوسعادة واتحاد الشاوية الذين يتقاسمون المرتبة الثانية باربع نقاط, مطالبون بتاكيد بدايتهم الجيدة لدى تنقلهم لمواجهة نصر حسين داي و مولودية سعيدة واتحاد البليدة على الترتيب وهي فرق تطمح للصعود للرابطة الاولى لكنها لم تتذوق طعم الفوز بعد جولتين.

من جهته, سيكون وداد تمسان (4 نقاط) في مهمة صعبة على أرضية ملعب 19 ماي 1956 أمام اتحاد عنابة (نقطة واحدة) والذي يريد التعويض عن الهزيمة التي تكبدها ضد ترجي مستغانم (2-1) في الجولة الثانية.

اما الترجي المستغانمي سيكون أمام امتحان جدي لدى تنقله للتباري أمام أمل مروانة الذي يتذيل الترتيب رفقة شباب باتنة بدون رصيد.

أخيرا, تجمع المباراة الثامنة للجولة جمعية الخروب (3 نقاط) بمولودية باتنة (نقطتان) في داربي الشرق الذي من المنتظر أن يكون في غاية الندية.