اللاعب الفرنسي فرانك ريبيري هو واحد من اللاعبين المعروفين على صعيد الكرة العالمية وتم اختياره في الفترة الأخيرة ضمن فريق الأحلام لفريقه الألماني بايرن ميونيخ في السنوات الـ50 الأخيرة، وصار مثلا يحتذى به في الدوري الألماني بسبب موقفه من الصيام وبسبب صلاته الدائمة في الملعب قبل اللعب وعند تسجيل أي هدف.

بلال كما أطلق على نفسه بعد إشهار إسلامه أكد أكثر من مرة إنه استشار الأئمة في موطنه فرنسا، ونصحوه بعدم الصوم خلال أيام رمضان وتعويض هذه الأيام خلال فترة الاستراحة الشتوية للدوري، ويقتنص ريبيري الفرصة لا لتسجيل الأهداف، وإنما لاستغلال أيام الراحة الأسبوعية في الصوم كما يستغل أيام التمرينات الخفيفة لذلك أيضا. وآخر مواقف ريبيري هو ما فعله أحد زملائه في ليلة تتويج البايرن بلقب دوري أبطال أوربا عندما تعمد الزميل بإغراقه بمشروب "الشامبانيا" ما جعل ريبيري ينفجر غضبا على فعل زميله، يذكر أن "بلال" متزوج من فتاة جزائرية كان لها التأثير الأكبر في تحويله لاعتناق الإسلام