رايان غيغز:" البعض يعتبرني مجنونا لاستمراري في اللعب إلى غاية سن 40"
تحدث رايان غيغز وسط ميدان مانشستر يونايتد في حوار مع قناة النادي الرسمية عن الموسم الجديد الذي ينتظر النادي، وعن مدربه دافيد مويس والكثير من الأمور الأخرى الخاصة به، أبرزها سبب استمراره لهذه السن وعدم اعتزاله الميادين.

كيف كان أول لقاء ودي لكم في تايلاند ؟
لقد كان جيدا رغم الخسارة، كانت فرصة للمدرب من أجل أن يقف على إمكانيات بعض اللاعبين خاصة الشباب منهم وقد منح فرصة للكثيرين في أول مواجهة، والخسارة لا تهم في مثل هذه اللقاءات لأنها تحضيرية ولا تعكس المستوى الحقيقي للتشكيلة في أغلب الأحيان.

أنتم الآن في أستراليا، كيف تتوقع أن يكون لقاؤكم أمام نجوم البطولة الأسترالية ؟
نحن متحمسون جدا لمواجهة نجوم البطولة الأسترالية، اللقاء سيكون أقوى بقليل من اللقاء الأول وستكون فرصة جيدة لنا لتعويض ما فاتنا في اللقاء الأول ونفس الأمر بالنسبة للمدرب الذي سيأخذ فكرة أكبر عن اللاعبين.

كيف تكيفت مع مهامك الجديدة في النادي ؟
أنا أبلي جيدا، من الصعب أن تكون مدربا ولاعبا في نفس الوقت، لكنني سعيد بالفرصة التي منحها لي مويس والثقة الكبيرة التي وضعها في، إنه مدرب كبير ومحنك ويدرك جيدا بأن خبرتي في الملاعب ستساعد التشكيلة من الناحيتين، سواء كلاعب أو كمدرب، وسأقدم أفضل ما لدي الموسم المقبل لمساعدة النادي على تحقيق أهدافه.

ما الذي جعلك تستمر إلى غاية هذه السن، مع العلم أن مردودك لا يعكس كبر سنك ؟
في الحقيقة أنا أحفز نفسي يوميا لتقديم أفضل ما لدي وأقنع نفسي بأنني قادر على تقديم المزيد، وقد كان لـ السير أليكس فيرغسون فضل كبير في مساعدتي على الوصول إلى هذه القناعة، التي جعلتني أبدو مجنونا لدى البعض، حيث يعتبرني الكثيرون مجنونا بسبب استمراري إلى سن 40 بحكم أنه لا يفصلني سوى بعض الأشهر وسأكون قريبا من سن 41 عند نهاية الموسم المقبل، وهذا أمر لا يفعله الكثير من اللاعبين.

ما هي توقعاتك للموسم المقبل، وهل تعتقد أن مويس سيقودكم لتحقيق الكثير من الألقاب ؟
الموسم المقبل سيكون أصعب من الماضي، لكننا نملك نفس التشكيلة وقد ندعمها بنجوم آخرين، يمكن القول بأننا مستعدون لتقديم مستوى رائع بقيادة مويس، لكن تحقيق الكثير من الألقاب قد يكون وعدا كاذبا منا للجماهير، سنبذل قصارى جهدنا وبطبيعة الحال سيكون هدفنا الفوز بأكثر من مسابقة واحدة لإسعاد جماهيرنا العريضة.
عن قناة مانشستر يونايتد
الهداف