حظي اللاعب الدولي الجزائري نبيل غيلاس مهاجم فريق بورتو البرتغالي، مساء السبت، بإستقبال حار من قبل أفراد "أسرة" نادي مرسيليا.

وتقابل بورتو مع منافسه مرسيليا في مباراة ودية بمدينة سيون السويسرية، وفاز عليه بثلاثية نظيفة.

ورحّب وفد مرسيليا كثيرا باللاعب الجزائري غيلاس، خاصة وأن هذا الأخير من مواليد عاصمة الجنوب الفرنسي عام 1990، حيث تجاذب أطراف الحديث مع جوزي أنيغو المدير الرياضي لنادي مرسيليا، وكذا مع الحارس الدولي الفرنسي ستيف مانداندا، ومدافع منتخب جزر القمر (بلد عربي يقع بأقصى جنوب القارة الإفريقية) قاسم عبد الله، ولاعب منتخب فرنسا لرياضة الكيك بوكسينغ راني برباشي، مع التذكير يأن مانداندا وقاسم يرتديان حاليا زي مرسيليا.

ولم يجر المهاجم غيلاس هذه المباراة، حيث فضل التقني باولو فونسيكا مدرب بورتو تركه احتياطيا، شأنه في ذلك شأن زميله ومواطنه فؤاد قدير متوسط ميدان قدير مرسيليا، ولو أن هذا الأخير مازال لم يلتحق بعد بفريقه الفرنسي، لكون الإدارة سمحت له بتمديد عطلته الصيفية بسبب مشاركته مع "الخضر" شهر جوان الماضي في تصفيات مونديال 2014

الشروق