اللاعب الإسباني ولاعب ريال مدريد وفي مباراة منتخب بلاده في كأس القارات ضد منتخب نيجيريا احتفل باليوبيل الذهبي بمشاركته الدولية رقم 50 مع منتخب بلاده ، صاحب اللباس الأحمر مع اللاروخا يعتبر اليوم عنصرآ أساسيآ في تشكيلة المدرب فيسينتي ديل بوسكي





وأول مباراة دولية للاعب الريال مع اللاروخا كانت في 26 مارس 2008 في مباراة ودية ضد إيطاليا ، وبعدها بثلاثة أشهر ذهب لبطولة الأمم الأوروبية في النمسا وسويسرا وهي أول بطولة كبرى حصل عليها مع اللاروخا ، وأربيلوا من وقتها إلى الآن وهو متواجد في كل بطولة خاضها اللاروخا .

في حين أنه كان دائمآ ينافس بكل قوة ليحجز مكانآ له في التشكيلة الأساسية لبطل العالم وأوروبا ، في يورو 2008 لم يكن أساسيآ في كل المباريات بعكس مشاركته المتواصلة في كل مباريات كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا وبطولة أمم أوروبا 2012 في بولندا وأكرانيا ، وقد لعب مع ديل بوسكي 30 مباراة دولية من أصل 50 مباراة له مع اللاروخا ، وديل بوسكي يعلم جديآ أن أربيلوا هو أحد أعمدة المنتخب الإسباني .