أرقام عن المباراة النهائية وحقائق تهمك ...
اقتربت اللحظة الفارقة التي سينتظرها كل ألماني ليعرف من الفريق المتسيد والمتزعم لألمانيا في الوقت الحالي هل هو البطل في آخر عامين والفريق الذي ملّ البطولات المحلية فاههتم بالصراع الأوروبي نادي دورتموند !!؟ أم الغلبة ستكون كالمعتاد لفخر ألمانيا والفريق الأقل حظًا بين الكبار في العالم نادي بايرن ميونخ البطل الحالي للبوندسليجا !؟
نهائي يوم السبت الكبير في ويمبلي يبشرنا بموعد مع المتعة والإثارة بين فارسي ألمانيا، الفريق الألماني الأصلي ذو العرق المتعصب في أقليم الرور ومقاطعة الفيستفالين بروسيا دورتموند، وفريق العرق الأوروبي المهجن والذي لا يعترف به بعض الألمان فريق مدينة ميونخ بايرن ميونخ على أراضي الإنجليز التي ربطتهم عداوة تاريخية بهم، ولكن هذه المرة سيفتحون أبواب مملكتهم لكل الجماهير الألمانية طوعاً في مسرح ويمبلي الكبير.



والآن مع 10 حقائق عن نهائي البطولة بشكل عام...

الحقيقة الأولى - هي الحقيقة الأهم والأبرز في بطولة هذا العام فللمرة الأولى تشهد بطولة دوري أبطال أوروبا نهائي ألماني خالص بين فريقين من ألمانيا بعد تاريخ حافل للكرة الألمانية في البطولة، لذلك فهو رغم التعصب والتشنج إلا أنه عرس كبير للجماهير الألمانية وبرهان قاطع على مدى تطور الكرة في بلاد المبدع جوتا.

الحقيقة الثانية - سبق وحدث أن جمع نهائي بفريقين من ذات الدولة في إيطاليا وإسبانيا وإنجلترا، 2000 كان نهائي إسباني، 2003 نهائي إيطالي شهير على الأولدترافورد، 2008 لقاء دراماتيكي جمع ناديين إنجليزيين في البرد القارس.

الحقيقة الثالثة - الملعب الذي تقرر أن يحتضن النهائي ملعب ويمبلي قد دخل التاريخ كأول ملعب يقام عليه نهائيين للبطولة الفارق الزمني بينهما عام واحد فقط، حيث أقيم عليه نهائي اليونايتد وبرشلونة عام 2011، وقررت اليويفا إقامة النهائي هذا العام على أرضية ميدانه نظرًا للاحتفال بمرور 150 عامًا على تأسيسه بأوامر من الرئيس بلاتيني.

الحقيقة الرابعة - هذا النهائي هو النهائي رقم 58 للبطولة الأوروبية الأعرق والأغلى على مستوى العالم بعد 58 بطولة، بينما هو النهائي رقم 21 بالمسمى الجديد للبطولة بدوري أبطال أوروبا بعد تغيره من كأس أوروبا.

الحقيقة الخامسة
-النجم الإنجليزي الأسطوري لليفربول وريال مدريد "ستيف ماكمنمان" قد تم تعينه سفيرًا للنهائي في وطنه وهو الذي سيقدم الكأس للجماهير قبل المباراة.

الحقيقة السادسة -تذاكر المباراة النهائية قد نفذت مبكرًا فقد تم طرحها للعامة يوم 12 فبراير الماضي بأسعار بدأت من 60 جنيها إسترلينيًا وحتى وصلت إلى 330 جنيه إسترليني.

الحقيقة السابعة -جماهير دورتموند كان إقبالها وكما هو متوقع تاريخي على تذاكر المباراة، حيث طلب أكثر من 502 ألف مشجع للأسود شراء التذاكر، بينما تم وصول 250 ألف طلب من الجماهير البافارية، يذكر أن الأندية تجري قرعة لتحديد من سيفوز بتذاكر المباراة.

الحقيقة الثامنة -المهرجان المعد للجماهير والذي يقام قبل كل نهائي تقرر أن يعقد في مدينة ستراتفورد القريبة من العاصمة لندن وتحديدًا بالقرب من حديقة الملكة إليزبيث خلال الأيام من 23 إلى 26 من شهر مايو الجاري.

الحقيقة التاسعة -كما هو معروف فإنه يتم تتويج الفريق الفائز بالمباراة النهائية بـ40 ميدالية ذهبية ومثلها فضية للفريق الخاسر حسب القائمة المقدمة من النادي.

الحقيقة العاشرة - تبقى إسبانيا بفضل التسعة ألقاب الخاصة بنادي ريال مدريد على رأس قائمة الدول الأنجح في النهائي برصيد 13 بطولة و 22 حضور، ومن ثم أندية الكالتشيو برصيد 12 بطولة وبعدد زيارات إجمالي للنهائي بـ 26 ظهور وهو الأكبر في التاريخ، ثم في المركز الثالث الأندية الإنجليزية برصيد 12 لقب و19 حضور في النهائي الكبير، ثم الأندية الألمانية حلت في المركز الرابع بسبعة ألقاب وستة عشر وصول للمباراة النهائية
.
Goal.com