تساءل الكثيرون حول فحوى التلاسن الذي جرى بين مهاجم باريس سان جيرمان زلاتان إبراهيموفيتش والمدير الرياضي للفريق ليوناردو وما إذا كان يحمل إمكانية رحيل إبرا عن صفوف النادي الباريسي.
المشادة التي حدثت بين نجمي وفخر النادي الباريسي كانت بسبب احتجاز ابرهيموفيتش لمدة بسبب فحص الكشف في حين كان يمني نفسه بالاحتفال مع فريقه وقد صاح في وجه مدربه بعدها قائلا "لقد تركتني هناك وحدي .. لقد احتجزوني لقرابة الـ20 دقيقة ولم يكن بإمكاني المغادرة. إنك دائماً ما تُفسد الأمور .. لقد كنت وحدي .. وحدي ..!

المصـــــــــــدر

271983hp2.jpg