صنع الهدف الذي وقعه نبيل غيلاس سهرة الجمعة خلال لقاء ناديه مورييرينس أمام ضيفه سبورتينغ براغا الحدث، ليس في البرتغال فقط بل في جميع أنحاء العالم، حيث تناقلت أمس مختلف الصحف والمواقع الالكترونية العالمية لقطة هذا الهدف الذي جاء بطريقة أكروباتية جميلة جدا بعد مراقبة الكرة والتسديد على الطائر، ويكون الدولي الجزائري قد استفاد من إشهار آخر بفضل هدفه الرائع والذي يعتبر الهدف رقم 13 في رصيده في البطولة البرتغالية الممتازة، بينما رفع رصيده الإجمالي إلى 16 هدفا، وهو الذي يبقى مراقبا من طرف عدة أندية في صورة أولمبيك مرسيليا، تفانتي، إيفرتون وسندرلاند.