انشيلوتي يتفق مع ريال مدريد لخلافة مورينيو في الصيف
مدرب باريس سان جيرمان يقرر ترك الفريق الفرنسي نهاية الموسم ويقترب من التوصل لاتفاق مع النادي الملكي.
اقترب المدرب الإيطالي كارلو انشيلوتي من التوصل لاتفاق مع ريال مدريد الإسباني من أجل الإشراف عليه اعتبارا من الموسم المقبل بعدما قرر ترك باريس سان جيرمان الفرنسي في نهاية الموسم، وذلك بحسب ما أعلنت صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية الجمعة.

وذكرت الصحيفة نقلا عن مصادر مقربة من سان جيرمان أن انشيلوتي سيعلن عن قراره بترك سان جيرمان بعد انتهاء الموسم الحالي الذي يتوجه فيه فريق العاصمة لإحراز لقب الدوري المحلي للمرة الأولى منذ 19 عاما.

وأشارت "لوباريزيان" إلى أن انشيلوتي أعلم رئيس سان جيرمان القطري ناصر الخليفي بقراره ترك سان جيرمان خلال اجتماعه به الأربعاء.

ونفى انشيلوتي بشكل مبهم هذه المعلومات في اتصال مع الصحيفة ذاتها الخميس، قائلا: "لم اتخذ حتى الآن أي قرار، أنا انتظر حتى نهاية الموسم".

ورأت الصحيفة أن النفي المبهم لانشيلوتي وإعلانه أنه لم يتخذ القرار حتى الآن يؤكد بأن رحيله عن النادي الباريسي أصبح مؤكدا لكن لن يعلن عنه قبل انتهاء الموسم من أجل أن لا يتأثر الفريق بهكذا قرار، مشيرة إلى أن الوجهة المقبلة لمدرب ميلان وتشيلسي الإنكليزي السابق ستكون "سانتياغو برنابيو" من أجل الاشراف على ريال مدريد خلفا للبرتغالي جوزيه مورينيو المرجح عودته إلى الدوري الإنكليزي الممتاز، وإنه اقترب من توقيع العقد مع النادي الملكي الذي يواجه بحسب "لو باريزيان" منافسة من مانشستر سيتي وآرسنال الإنكليزي على خدمات المدرب الإيطالي.

وكان انشيلوتي سخر في آواخر العام الحالي من الأخبار التي تحدثت عن أنه سيترك منصبه في باريس سان جيرمان للإشراف على ريال مدريد مقابل انتقال مورينيو إلى سان جيرمان، مشيرا إلى أنه يرى نفسه مدربا للنادي الملكي لكن في المستقبل، مضيفا "اتصل بي ريال مدريد في السابق، قبل انضمامي إلى تشيلسي، لكن كل ما أفكر به الآن هو باريس سان جيرمان، أما بالنسبة لتبادل المناصب مع مورينيو فيعتبر من الخيال".

وأضاف "إذا استلم مورينيو الإشراف على باريس سان جيرمان في يوم من الأيام، فسيكون ذلك خطوة إيجابية لأن وصول مدرب يتمتع بهذه المكانة يعتبر إشارة على تقدم فريق شاب وطموح مثل فريقنا".